دراسات

من مظاهر تكريم الإنسان في: “المرجعية الدينية” و”المرجعية اللادينية”

الملخّص

إن أفضل تكريم لباحث ومفكر نذر نفسه للبحث والفكر، وأخذ يقدم للناس زبدة أعماله، هو أن يرى انعكاس ذلك على قرائه وعلى الناس، وتأثيره فيهم واستجابتهم   أو رفضهم له، بحيث يمنحه ذلك قوة إضافية على المضي في الطريق أو فرصة للمراجعة والتصحيح . ولما كنت واحدا من قراء الدكتور المسيري وجدتني منجذبا إلى نماذجه التفسيرية ومناهجه في المقاربة والتحليل القائمة على أساس التتبع الجزئي في السياق الكلي، والخاص في السياق العام، للقضايا المعرفية المدروسة .

بل والتي تزود القارئ وتمنحه قدرة معرفية ومنهجية إضافية، وتسلحه بحس نقدي إضافي تجاه ما يقرأه، لدرجة ـ وكما أشعر شخصيا ومن غير مبالغة أو إطراء ـ تستطيع أن تؤثر على سلوكه وعمله اليومي، وذلك راجع ـ فيما أعتقد ـ إلى قدرتها على التجريد والإقناع النظري من جهة، وإلى دقتها في التشخيص والتنزيل أو التطبيق العملي من جهة أخرى .

لقراءة البحث كاملا المرجو الضغط هنا

التعليقات

اظهر المزيد

أ. د. سعيد شبار

أكاديمي وباحث مغربي، ـ رئيس مركز دراسات المعرفة والحضارة، كلية الآداب بني ملال، ويعمل أستاذا للتعليم العالي بجامعة السلطان مولاي سليمان، كلية الآداب والعلوم الإنسانية، شعبة الدراسات الإسلامية، بني ملال، المغرب. (التحاق سنة 1990). حصل على دكتوراه الدولة في مجال الفكر والأصول في موضوع: الاجتهاد والتجديد في الفكر الإسلامي المعاصر، دراسة في الأسس المرجعية والمنهجية. جامعة محمد الخامس الرباط. 2000م، وهو محاضر في الفكر الإسلامي والحضارة، والعقيدة وتاريخ الأديان. له مسؤولية وعضوية بالعديد من مجالس وهيئات الكلية والجامعة. (مجلس جامعة القاضي عياض سابقا وجامعة السلطان مولاي سليمان حاليا، مجلس كلية الآداب، اللجنة العلمية، اللجنة البيداغوجية، لجنة التحكيم في النشر، لجنة الخزانة، منسق سابق للمكتب المحلي لنقابة التعليم العالي الوطنية بالكلية والجهوي بالجامعة...). وهو كذلك خبير في الشؤون الثقافية، ومحكم في نشر الأبحاث والدراسات لدى مراكز ومؤسسات علمية وطنية ودولية، وعضو بالعديد من المؤسسات العلمية والثقافية. أستاذ زائر للعديد من الجامعات الوطنية والدولية. مشارك في العديد من الندوات والمؤتمرات الوطنية والدولية. (أزيد من 200مشاركة وطنية ودولية). له أبحاث ومقالات علمية منشورة بمجلات ودوريات وطنية ودولية. (أزيد من 100 بحث ودراسة). من كتبه المطبوعة: "النص الإسلامي في قراءات الفكر العربي المعاصر"، "المصطلح خيار لغوي وسمة حضارية". أعيد طبعه مع تعديل عليه بعنوان: "المصطلحات والمفاهيم في الثقافة الإسلامية، بين البناء الشرعي والتداول التاريخي"، "الحداثة في التداول الثقافي العربي الإسلامي،نحو إعادة بناء المفهوم"، "النخبة والأيديولوجيا والحداثة في الخطاب العربي المعاصر"، "الاجتهاد والتجديد في الفكر الإسلامي المعاصر، دراسة في الأسس المرجعية والمنهجية". "الثقافة والعولمة، وقضايا إصلاح الفكر والتجديد في العلوم الإسلامية". "حوارات، من أجل الذكرى والذاكرة حول قضايا في الفكر العربي والإسلامي  والغربي (د المسيري، د الجابري، د أركون، د طه عبد الرحمن)".  كتب في طور الإعداد: ـ المدرسة السلفية المغربية، خصوصية الماضي والحاضر. ومفهوم الوسطية منهجا في الفكر واستقامة في السلوك. إشكالات مفهومية في الفكر والدين والدولة. الهوية والقيم، ومشكلات الاندماج والتعارف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق