دراسات

النص الشرعي وبناء مفهوم التأويل

الملخّص

يندرج تحديد مفهوم النص الشرعي وتلقيه من لدن الإنسان ضمن رؤية تصورية كلية جامعة القوانين إدراك علاقة الوحي الإلهي بالوجود الإنساني وفهم جدليته مع الواقع التاريخي، وتقوم هذه الرؤية على اتساق الروابط العلمية وتماسكها بين وحدانية الله تعالى والإنسان والعالم، فلا تستبان وحدة العالم وائتلاف مكوناته وكذلك وحدة الوجود الإنساني وانسجامه مع العالم إلا

وفي سياق المعرفة التوحيدية التي تشكل الإطار المرجعي لسنن الاتصال والتخاطب التي ينتظم بها وجود الموجودات، بحيث تعتبر كل السنن التي يزخر بها الكون الفسيح منسجمة مع ستن التخاطب في بيان رسالة غائية دافعة للعبثية والسيدية عن انسجام السنن الكونية وتوازنها بما يحقق مقتضيات أحوال التخاطب الناطقة والصامتة في إيجاد المصالح المترتبة عن ترابطية الركائز الثلاثة المكونة لأقوى رسالة تواصلية تخاطبية وهي:

.الأولى: كون الله تعالى ملقيا لقول ثقيل.

. الثانية: كون الإنسان متلقيا للقول الإلهي.

. الثالثة؛ كون العالم مجالا واسعا من المسخرات التنزيل القول الإلهي وتكييفه.

ومحور هذا العمل التواصلي التخاطبي هو وحي الله تعالى، فخطاب الله تعالى لغة وحيه التعليمية والتذكيرية، وخطاب الإنسان لغة تلقي الوحي من الله تعالى، وخطاب الكون قائم على اللغة التسخير ومجال الاستخلاف.

 

لقراءة البحث كاملاً المرجو الضغط هنا

التعليقات

اظهر المزيد

أ.د. عبد الرحمان العضراوي

باحث وأكاديمي مغربي، يعمل أستاذا بجامعة مولاي سليمان ببني ملال وجامعة محمد الخامس أبو ظبي. حاصل على دكتوراه الدولة من جامعة القاضي عياض بمراكش. خريج دار الحديث الحسنية بالرباط، له عدة أعمال منشورة؛ مدير مركز الدراسات في الدكتوراه، رئيس تكوين الدكتوراه الحوار الديني والحضاري في الثقافة الإسلامية، رئيس ماستر الحوار الديني و الحضاري وقضايا التجديد في الثقافة الإسلامية، رئيس  شعبة الدراسات الإسلامية، رئيس مسلك الدراسات الإسلامية و مدير مختبر المقاصد والحوار للأبحاث والدراسات بكلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال؛ عضو مجلس جامعة السلطان مولاي سليمان، عضو المجلس العلمي المحلي ببني ملال، عضو مؤسس لمركز دراسات المعرفة والحضارة، عضو مؤسس لمجموعة البحث في المصطلح وعضو اللجنة العلمية لمجلة كلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق